Départements et unités

الكلية في بضع كلمات

إن كلية الترجمة إحدى أقدم مراكز التدريب والبحث في الترجمة في العالم. فقد تأسست في عام 1941 أولاً تحت اسم مدرسة جنيف للمترجمين الشفويين، ثم صارت مدرسة الترجمة التحريرية والشفوية في عام 1972 عندما ألحقت بمناهجها دورة من الدراسات في الترجمة التحريرية، قبل أن تتحول إلى كلية الترجمة في عام 2011.

وتتمتع كلية الترجمة بمكانة فريدة بين مراكز الترجمة منذ نشوئها في مدينة جنيف السويسرية التي تشكل ملتقى الطرق الدولية في قلب أوروبا. وتستضيف الكلية أكثر من 600 طالب من جميع أنحاء العالم، يشرف عليهم أكثر من 100 من المدرسين والباحثين. وتوفر الكلية للطلبة إطارًا صارم المقاييس للإشراف والمتابعة، وتمدهم بالموارد المعلوماتية والسمعية البصرية الضرورية فضلا عما تتيحه مكتبة الكلية من موارد معرفية وهي تُعدُّ إحدى أفضل المكتبات تجهيزًا في أوروبا.

ويختار الطلبة التشكيلة اللغوية المناسبة للغتهم الأم من بين اللغات التي تُدرَّس في الكلية، وهي الإسبانية والألمانية والإنكليزية والإيطالية والروسية والعربية والفرنسية. ويمكن للطلبة الناطقين باللغة العربية مثلا أن يختاروا تشكيلة لغوية واحدة مكونة من ثلاث لغات وهي اللغة العربية بصفتها اللغة الأم أو اللغة الأولى، أي اللغة التي يُتقنها الطالب تماماً، واللغتين الانجليزية والفرنسية باعتبارهما اللغتين الأجنبيتين.

وإن تنوع المقررات الدراسية المتاحة ينمح فرص ممارسة جميع الأعمال المتصلة بالمهن اللغوية في مجالات التواصل متعدد اللغات والعلاقات العامة والإعلام والإدارة والسياحة والوساطة اللغوية والثقافية وفي المحاكم والمستشفيات، وبطبيعة الحال في الترجمة التحريرية والشفوية في المؤتمرات، بالإضافة إلى مجالي التدريس والبحث.

وتشجع كلية الترجمة، وفاء منها بتقاليدها القائمة على التبادل والانفتاح على العالم، على إبرام اتفاقات مع المؤسسات الأكاديمية لتبادل الزيارات على مستوى الطلبة والمدرسين. وترسيخا لهذا المبدأ، أبرمت الكلية اتفاقات تبادل أكاديمي مع 70 جامعة في أكثر من 20 بلدا في جميع أنحاء العالم.

 

 

 

روابط أخرى

فيسبوك وحدة اللغة العربية الفرص المهنية المتاحة أمام المتخرج وحدة اللغة العربية التسجيل في الكلية
أسئلة وأجوبة التسجيل في الماجستير برنامج البكالوريوس للدراسة عن بعد التسجيل في البكالوريوس
  قائمة الدروس في الماجستير قائمة الدروس في البكالوريوس مميزات الدراسة في الكلية

 

 

 

 

 


Retour en haut de page